محتويات علمية

ما هي أنواع حوادث السيارت الأكثر شيوعا؟

 يُوجد العديد من أنواع الحوادث الأخرى التي تقع للمركبات، مثل الحوادث التي تقع عندَ السكك الحديديّة، وحوادث الدراجات الهوائيّة، وحوادث دهس المشاة، وغيرها. ومن أبرز أنواع الحوادث ما يأتي:

حادث المركبة الواحدة 

قد تتعّرض المركبة الواحدة لحادث ما بسبب عدد من العوامل، من أهمّها:

  • العوامل المتعلّقة بالسائق، فقد يكون السائق مشتتاً، وقد يغفو سهواً أثناء القيادة،
  • كما يحدث هذا النوع من الحوادث بسبب عطل ميكانيكيّ مفاجئ أو مصنعيّ قطع السيارة؛ كتعطّل الفرامل.
  • أو بسبب القيادة في طريق خطير أو فيه مشكلة ما كوجود حفرة مع غياب اللافتات التحذيريّة اللازمة.
  • وقد يتسبّب سائق آخر على الطريق بوقوع مثل هذا النوع من الحوادث، حيثُ يُحاول السائق تجنّب أخطاء السائق الآخر لمنع وقوع حادث ممّا يؤدّي به للتدهور عن الطريق
  •  يُعدّ انقلاب المركبة أحد أنواع الحوادث العنيفة والخطيرة، ويعكس حادث انقلاب المركبة تفاعل السائق مع الطريق، والمركبة، والعوامل البيئيّة السائدة عند وقوع الحادث.
  • ورغم أنّ نوع السيارة يلعب دوراً مهمّاً في هذا النوع من الحوادث إلّا أنّ سلوك السائق؛ كالقيادة بسرعة، أو عدم مراعاة الظروف البيئيّة التي يقود فيها، أو تناوله للكحول، يُعدّ بنفس الأهمية أيضاً.

التصادم وجهاً لوجه

  • يقع حادث التصادم وجهاً لوجه عند اصطدام مقدمة المركبة بجسم آخر، قد يكون جماداً، أو حيواناً، أو عقبات أخرى في الطريق.
  • وغالباً ما تحدث بسبب السرعة الزائدة أثناء القيادة، ويزيد احتماليّة وقوعها الأجواء الماطرة، أو الجوّ الضبابيّ، أو تراكم الجليد والثلج على الطريق الرئيسيّ.
  • ويُعدّ حادث التصادم وجهاً لوجه واحداً من أكثر الحوادث خطراً، فقد يتسبّب بأضرار جسيمة للسائق والركّاب؛ كالخلع، وارتجاج في الدماغ، والعديد من المضاعفات الداخليّة.

التصادم الخلفي

  • تُعدّ حوادث التصادم الخلفيّ من أكثر حوادث المركبات شيوعاً، وغالباً ما تحدث بسبب تشتت السائق وعدم انتباهه للسيّارة التي أمامه، فيصدم بها من الخلف.
  • وقد تحدث بسبب توقف السيّارة التي أمامه بشكلٍ مفاجئ.
  • ويُمكن تجنّب هذا النوع من الحوادث بالالتزام بمعايير القيادة الآمنة.
  • وفي مثل هذه الحوادث من المهم معرفة من السائق المُلام لوقوع الحادث؛ وذلك لعدم التعرّض للتجنّي الكاذب للحصول على التعويضات الماليّة.

التصادم الجانبي

  •  تتطلّب القيادة إلى جانب مركبة أخرى الانتباه والتركيز.
  • فقد ينحرف السائق الآخر عن مساره دون مراعاة قواعد السير، ممّا يؤدّي إلى حدوث تصادم جانبيّ بين المركبتين.
  • ويُمكن تجنّب مثل هذا النوع من الحوادث من خلال الانتباه للنقاط العمياء أثناء القيادة، وأخذ الحيطة والحذر عند اقتراب مركبة معينة

التصادم بزاوية قائمة

  • يٌعدّ هذا النوع من الحوادث من الأنواع المشهورة لحوادث التصادم وويكون التصادم على شكل حرفT بالإنجليزية حيثُ تصطدم مقدمة المركبة بأحد جوانب مركبة أخرى،
  • وغالباً ما تكون هذه الحوادث مفاجئةً ولا يُمكن تجنّبها، وهي من أخطر أنواع حوادث السير، إذ ينتج عنها كسور في العظام، وارتجاج في الدماغ، وقد تؤدّي للوفاة، ويُمكن الحدّ من عواقب هذه الحوادث بالالتزام بحزام الأمان.

اصطدام عدة مركبات

  • قد تصطدم عدّة مركبات معاً بشكلٍ متتابعٍ، إمّا بشكلٍ متتالٍ أو بعدّة زوايا مختلفة، ويحدث هذا النوع من الحوادث غالباً على الطرق المزدحمة والطرق السريعة، وينجم عنها العديد من الوفيّات، حيث يجد الركّاب صعوبةً في الهروب من المركبات بسبب تراكمها على بعضها.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *